الدليل الشامل لإدارة مركزك الطبي بنجاح في 2023

  • Amgad Hassanain

الفرق بين المعاملات الورقية والبرامج الإلكترونية لإدارة المستشفى

مع تطور القطاع التكنولوجي داخل المؤسسات الطبية وتعدد استخداماته، ومع تزايد برامج إدارة المستشفيات والمراكز الطبية التي توفر إدارة شاملة ومتكاملة، إلا أن الكثير من المستشفيات والمراكز الطبية ما زالت تعتمد على السجلات الورقية في الإدارة وتخليص المعاملات اليومية التي تتم داخل المستشفى.

ساهمت التكنولوجيا في تطور القطاع الطبي خلال السنوات القليلة الماضية من مختلف الجوانب، مع إمكانية الاستفادة أكثر وأكثر الأعوام المقبلة من أجل تطوير البنية الأساسية لتكنولوجيا المعلومات الصحية وتعزيز فعاليتها.

تقنيات التكنولوجيا الرقمية وبرامج إدارة المستشفيات سهّلت التفاعل بين المريض، الطبيب المعالج، والمستشفى، كما ساعدت على إمكانية الدمج بين الصحة والتكنولوجيا حيث يتم حفظ المعلومات المتعلقة بالمريض وتخزينها بشكل رقمي واسترجاعها عند الحاجة بشكل سلس ومرن.

كما مكّنت التكنولوجيا في القطاع الصحي مقدمي الرعاية الصحية والعاملين في رفع جودة الخدمات الصحية المقدّمة للمرضى عبر المراقبة والتشخيص الدقيق بالإضافة إلى التصوير الطبي المتطور وأتمتة المختبرات والعمل الصيدلاني وغيرها.

المستشفيات في غالبيتها اليوم تعتمد في بنيتها التحتية على تكنولوجيا المعلومات من خلال اعتماد أنظمة السجلات الطبية الإلكترونية والتطبيب عن بُعد وإنترنت الأشياء وغيرها من التقنيات الحديثة.

 

خلال هذا الدليل الشامل سوف نتعرف على مفهوم برامج إدارة المستشفيات، وما أهميتها،ولماذا تحتاج المراكز الطبية والمستشفيات إلى برامج إدارية، وما الخصائص والمزايا الواجب توافرها في برنامج إدارة المستشفى، وأفضل برنامج لإدارة المستشفيات.

 

ما المقصود ببرامج إدارة المستشفيات؟

برامج إدارة المستشفيات (HMS) هي أنظمة برمجية قائمة على الإنترنت تم تطويرها  لمراكز الرعاية الصحية لإدارة عملياتها التشغيلية وسير عملها وجميع المستخدمين العاملين في المستشفى. يوفر البرنامج شاشات فردية لمختلف أصحاب المصلحة في المستشفى لمساعدتهم في سرعة الوصول إلى المعلومات الهامة حول أداء المستشفى وإدارتها بشكل فعال.

يعمل برنامج إدارة المستشفيات على تمكين المستشفيات تقنيًا من تحسين ورقمنة العمليات التي تساعدها على التحلي بالمرونة والسرعة في تقديم تجربة مريض أفضل وتحقيق رضا أكبر للمرضى.

يساعد برنامج إدارة المستشفيات الجيد في تقديم رعاية أفضل، وتعزيز كفاءة الموظفين، وتقليل التكاليف والأعمال الورقية، والقضاء على أي فرص لوقوع أخطاء.

 

يمكن البرنامج المستشفيات من أن تكون مترابطة رقميًا مع النظام البيئي بأكمله الذي يشمل المرضى، والموظفين، والإدارة، والمستثمرين، وشركات التأمين، والصيدليات، والمعامل، وغيرها من الأقسام.

يتحكم برنامج إدارة المستشفيات في جميع سجلات المرضى ويديرها ويوفرها بسهولة، بدءًا من دخولهم المركز الطبي وحتى الخروج. وبالتالي، ضمان تقديم رعاية أكثر سلاسة وخالية من الاحتكاك مع مزيد من الرضا.

 

لماذا تحتاج إلى برنامج لإدارة المستشفى أو المركز الطبي الخاص بك؟

يوجد العديد من المستشفيات التي لا تدرك أهمية برامج إدارة المستشفيات والفوائد التي تقدمها، ويعتقدون أن موظفيهم يمكنهم التعامل مع كل شيء يدويًا دون معرفة كيف يمكن أن يزيد من كفاءتهم.

يوضح موقع ستاتيستا مدى تطور استخدام البرامج التكنولوجية في القطاع الطبي خلال 10 سنوات الماضية، يمكنك الاطلاع عليها من خلال الإحصائية التالية:

احصائيات استخدام البرامج التكنولوجية في القطاع الطبي

 

وإليك أيضا أهم الأسباب التي توضح أهمية الاعتماد على برامج إدارة المستشفيات من أجل تحقيق إدارة فعالة وناجحة لمؤسستك الطبية:

 

  1. نظام التسجيل الإلكتروني

لنبدأ بالخطوة الأولى التي يتعين على الشخص اتخاذها عندما يقرر الذهاب إلى طبيب أو مستشفى أي حجز موعد. إذا كانت المستشفى أو المركز الطبي التي ينوي الشخص زيارتها تستخدم برنامجا إلكترونيا، فسيتمكن المريض من حجز موعده عبر الإنترنت.

على الرغم من أن هذه المرحلة تتم قبل الزيارة، إلا أنها تمثل الانطباع الأول لدى الشخص عن المنظمة وبالتالي يجب أن تجعل عملية حجز المواعيد مريحة قدر الإمكان للجميع.

لا ينقذ هذا طاقم المستشفى فقط من الاضطرار إلى التحقق من جداول الأطباء مرارًا وتكرارًا والاحتفاظ بسجلات ورقية، بل يسمح أيضًا للأطباء والممارسين والموظفين بمراقبة جدولهم الزمني والاستعداد لجميع المواعيد مسبقًا.

في دراسة، ذكر 68٪ من المرضى أنهم أكثر عرضة لاختيار مستشفى أو مركز طبي يمكنهم من حجز المواعيد أو تعديلها أو إلغائها رقميًا. يساعدك استخدام برنامج إدارة المستشفى على تقديم هذه الخدمات بشكل فعال.

 

  1. إدارة الفواتير

واحدة من أكبر المشاكل التي يواجهها كل من المرضى والمستشفيات هي أنه في كثير من الأحيان، يتم إخطار المريض ببعض النفقات غير المتوقعة التي لا يمكنه دفعها بعد ذلك. يمكن أن تزعج هذه النفقات ميزانية المريض ويمكن أن تسبب خسارة في الإيرادات للمستشفيات.

تهتم برامج إدارة المستشفيات بهذه المشكلة من خلال أتمتة عملية الفواتير بأكملها. بعد كل موعد مع المريض، يولد النظام تلقائيًا فاتورة دقيقة بناءً على الاستشارات والخدمات التي حصل المريض عليها. وبالتالي، لا يحتاج المرضى إلى التعامل مع الرسوم غير المتوقعة أو المخفية التي لا يمكنهم دفعها في الوقت الحالي.

لا يزيل هذا كل فرص الخطأ فحسب، بل يوفر أيضًا ملخصًا مفصلاً لجميع الخدمات الطبية المتاحة ورسومها. كما يساعدك على خلق الثقة بين المرضى من خلال توفير الوضوح وتوليد فواتير دقيقة مع ملخص متعمق للخدمات المقدمة.

 

  1. استشارة الطبيب

تمكن برامج إدارة المستشفيات المستشفى من تتبع المرضى الذين يزورون للاستشارة. كما تسمح أيضًا للمستشفيات بتحديد الرسوم لهؤلاء المرضى وفقًا للخدمات التي تم تقديمها.

علاوة على ذلك، تسمح برامج إدارة المستشفيات لمرافق الرعاية الصحية بتمييز المرضى على أنهم إما جدد أو موجودون مما يساعد في تجميع البيانات المتاحة عن هذا المريض ويساعد في التشخيص المبكر.

 

  1. إدارة المرضى الداخليين والخارجيين

تسمح ميزات إدارة المرضى الداخليين لبرامج إدارة المستشفيات بالتعامل بسهولة مع متطلبات المريض فيما يتعلق بالإستشارة، وطاقم التمريض، والجراح، وتوافر الأسرة، والوصفات الطبية، وما إلى ذلك. كما يسمح للمستشفى بجمع جميع البيانات المتعلقة بعلاج المريض في شاشة واحدة يمكن الوصول إليها بسهولة من أي مكان وفي أي وقت.

تركز وحدة إدارة العيادات الخارجية لبرامج نظام إدارة المستشفيات بشكل أساسي على تقليل أو إلغاء وقت الانتظار الذي يتعين على المريض قضاءه عند زيارة الطبيب. كما يسمح للأطباء بعمل روشتة طبية حتى يتمكن المريض من شراء الأدوية على الفور.

 

  1. تكاليف أقل

أحد الأسباب الأساسية هو توفير التكاليف. تساعد برامج إدارة المستشفيات على تقليل التكاليف عن طريق تقليل الأخطاء الطبية وتحسين الكفاءة. إذا كان لدى الطبيب أو الممرضة سؤال حول دواء المريض، فيمكنه البحث عن معلومات من جهاز الكمبيوتر الخاص به بدلاً من الاضطرار إلى استدعاء شخص آخر في المستشفى. إنه لا يوفر الوقت فحسب، بل يقلل أيضًا من عبء عمل الموظفين ويخفض التكاليف.

 

  1. زيادة الإيرادات

تزدهر صناعة الرعاية الصحية، بإيرادات سنوية عالمية تزيد عن 3 تريليونات دولار. لكن مقدمي الخدمة يكافحون من أجل البقاء على قيد الحياة بسبب زيادة عدد السكان، وارتفاع التكاليف، ونقص خيارات الرعاية بأسعار معقولة. تتمثل إحدى الطرق التي يمكنهم من خلالها زيادة الإيرادات في استخدام البرامج التي تعمل على أتمتة عملياتهم وتمكين الموظفين من أن يصبحوا أكثر كفاءة.

 

  1. تحسين علاقات المرضى

لقد حسنت التكنولوجيا مستويات معيشتنا بعدة طرق، ولا يوجد مثال أفضل على ذلك من كيفية تحسين رعاية المرضى. باستخدام نظام السجل الطبي الإلكتروني (EMR)، يمكن للأطباء والممرضات مراجعة تاريخ المريض والحساسية والأدوية بسرعة، وهو بديل أفضل بكثير عن البحث في صفحات السجلات الورقية.

بالإضافة إلى الوصول بشكل أسرع إلى هذه المعلومات القيمة، تسمح أنظمة EMR للممرضات بقضاء المزيد من الوقت في متابعة حالات المرضى لأنهم لم يعودوا مضطرين لإدخال البيانات يدويًا.

 

إقرأ أيضاً:

لماذا تحتاج العيادات والمستشفيات إلى الأنظمة الطبية الرقمية

أسباب تجعلك بحاجة إلى برنامج متكامل لإدارة المستشفى الخاصة بك

 

مزايا برامج إدارة المستشفيات:

مزايا برامج إدارة المستشفيات

  1. تحسين رعاية المرضى

تحتوي برامج إدارة المستشفيات على حلول متكاملة لتوفير رعاية أفضل للمرضى وتحسين جودة الخدمة المقدمة.

على سبيل المثال، تسمح بوابة جدولة المواعيد عبر الإنترنت للمرضى بجدولة وحجز موعد مع طبيب عبر الإنترنت مما يساعدهم في توفير وقت الانتظار، أيضاً جمع بيانات المريض وتخزينها، وسهولة الوصول إليها تمكن الأطباء من اتخاذ قرارات سريعة وخالية من الأخطاء. وبالتالي، تحسين رعاية المرضى والعمليات السريرية.

 

  1. خفض التكاليف وزيادة الإنتاجية

تقوم برامج إدارة المستشفيات بأتمتة جميع العمليات داخل المستشفى وتقليل أعباء العمل على الموظفين، وزيادة الكفاءة التشغيلية، وتقليل الاعتمد على السجلات الورقية والحفاظ على ديناميكية العمل. كما أن تكاليف البرنامج عادةً تدفع مرة واحدة فقط  لذلك لا تحتاج الكثير من المال لإدخال البرنامج وإعداده والاعتماد عليه في إدارة مؤسستك الطبية.

 

  1. أمن بيانات المرضى

يمكنك برنامج إدارة المستشفيات من تخزين كم كبير من البيانات الصحية الحساسة ونتائج الاختبارات والعلاجات، فقد تم تصميم البرنامج وتطويره بشكل آمن لحماية جميع بيانات المستشفى وتحديد صلاحيات معينة بحيث لا يستطيع أحد الوصول إليها.

 

  1. إدارة النفقات والإيرادات

تضمن برامج إدارة المستشفيات تسجيل كل جنيه تنفقه مؤسستك وإدارة أموالك بشكل فعال. ومن ثم، فإنه يتيح لك رؤية موحدة لنفقاتك وإيراداتك، مما يساعدك على صياغة وتنفيذ استراتيجيات فعالة لإدارة التكاليف.

يمكن أن يساعدك برنامج إدارة المستشفى في صياغة الميزانيات وإنشاء خطط عمل في دقائق. يمكنك اتخاذ قرارات مالية أفضل وتعظيم أرباح مؤسستك الطبية.

 

  1. تحسين الأداء العام للمؤسسة الطبية

حيث يتم جمع جميع بيانات المريض وتخزينها في بوابة واحدة على الإنترنت ، مما يسمح للأطباء وموظفي المستشفى بالوصول إليها في أي وقت ومن أي مكان. لا يساعد هذا فقط على اتخاذ قرارات سريعة وخالية من الأخطاء ، بل يتيح أيضا للطبيب اكتشاف ومعالجة أي مشكلات إدارية في عياداته وبالتالي تحسين عملياته التشغيلية.

لن يمكن نظام إدارة المستشفيات من تحسين العمليات اليومية فقط، بل ستوفر ميزات جمع البيانات الخاصة به أيضا رؤى أساسية للإدارة مما سيساعد المستشفى على زيادة إيراداتها.

 

التحديات التي تواجه إدارة المستشفى لتطبيق البرامج التكنولوجية:

على الرغم من أهمية وفعالية برامج إدارة المستشفيات كما أوضحنا في الفقرات السابقة إلا أنه ما زال هناك حذر كبير من جهة إدارة المستشفى لتطبيق هذه البرامج، كما يوجد أيضاً بعض التحديات التقنية والبشرية التي تواجه الإدارة أثناء تطبيق هذه البرامج، بعض هذه التحديات:

 

يتمثل أحد التحديات الرئيسية في تنفيذ البرامج التكنولوجية في المستشفى أو المركز الطبي في اختيار مزود البرامج المناسب مع الوحدات التي تناسب متطلبات المستشفى. بمجرد الانتهاء من اختيار المزود المناسب، فإن الوقت والتكلفة المطلوبين للإكمال يمثلان تحديًا كبيرًا آخر.

يجب تطبيق هذه البرامج على كافة الأقسام دون تعطيل عمل المستشفى. كما أنه التحول من نظام المستشفى الحالي إلى النظام الجديد دون فقد أي معلومات قديمة يمثل تحدياً آخر.

 

تركز المستشفيات والمراكز الطبية بشكل أساسي على التكاليف الخاصة بالرعاية الطبية مثل الأجور والمرتبات والإصلاحات الداخلية وشراء الأجهزة الطبية وتأتي التكنولوجيا في المقام الأخير. كما يظن البعض أيضاً بأن هذه البرامج التكنولوجية ستكلفهم الكثير من الأموال بشكل مستمر وهذا غير صحيح فكما أوضحنا سابقاً أن تكاليف البرنامج تدفع مرة واحدة فقط.

 

يتطلب الاعتماد على البرامج التكنولوجية من المرضى والمتخصصين في الرعاية الصحية استخدام أدوات وتقنيات جديدة. لكن ليس الجميع يتمتعون بالذكاء التكنولوجي. وفي كثير من الأحيان، يمثل جعل الناس يتعلمون هذه المهارات الجديدة تحديًا أيضًا.

 

خصوصية البيانات تحدي آخر يواجه إدارة المستشفى في استخدام البرامج التكنولوجية. يُطلب من المرضى تقديم قدر كبير من البيانات الشخصية مثل إثباتات الهوية وأرقام الضمان الاجتماعي وتفاصيل الاتصال الشخصية وما إلى ذلك. يتم مشاركتها أيضًا عبر العيادات والمستشفيات كلما لزم الأمر للحصول على رعاية أفضل للمريض. تقع على عاتق مقدمي الرعاية الصحية مسؤولية الحفاظ على هذه المعلومات بطريقة آمنة ومنع إساءة استخدامها.

 

في السنوات الأخيرة، زادت انتهاكات الأمن السيبراني في جميع المجالات، لكن قطاع المستشفيات والرعاية الصحية يتعرض للهجوم بشكل متكرر. نظرًا لأن برامج إدارة المستشفيات تتعامل مع كمية هائلة من البيانات الرقمية، فإن أي تعديلات يتم إجراؤها على المستندات الحيوية قد تمر دون أن يلاحظها أحد. هذه قضية رئيسية يمكن أن تهدد تواجد المستشفى.

 

عندما يتم تأمين جميع البيانات فقط على البرنامج، فإن خطر فقدانها بسبب الأخطاء الفنية يكون قاتلاً. يعادل فقدان سجلات وبيانات المرضى إغلاق المستشفى أو العيادة. يتعين على مزودي البرامج ضمان النسخ الاحتياطي المناسب لجميع البيانات وتأمينها بالكامل.

 

تعد معالجة البيانات وتحليلها تحدياً كبيراً في مجال الرعاية الصحية. جزء من المشكلة هو الكم الهائل من البيانات التي تجمعها المستشفيات والعيادات والمتخصصون بشكل مستمر، ما يصعب معالجتها في الوقت الفعلي، ومن ثم دون وجود نموذج ذكاء اصطناعي قادر على تحليل هذه البيانات، يصعب على المؤسسات تقديم رعاية صحية شخصية أفضل.

 

إقرأ أيضاً:

تحديات التحول الرقمي في قطاع الرعاية الصحية

 

برنامج Medi Master لإدارة المستشفيات والمراكز الطبية

أفضل برنامج لإدارة المستشفيات والمراكز الطبية Medi Master

 

يعد برنامج Medi Master واحد من أفضل برامج إدارة المستشفيات والمراكز الطبية في مصر والوطن العربي.

برنامج Medi Master يساعدك على إدارة المراكز الطبية والمستشفيات ومتابعة المرضى والعمليات وإدارة الحسابات وشركات التأمين وشئون الموظفين وإدارة المخازن من مكان واحد.

 

يوفر لك البرنامج :-

 

 

لماذا تختار برنامج Medi Master؟

يوفر لك البرنامج مجموعة من الوحدات الرئيسية والفرعية من أجل إدارة متكاملة لمؤسستك الطبية، بعض هذه الوحدات:

 

 

إدارة الإستقبال:

يساعدك على استقبال المرضى وتسجيل بياناتهم وتوزيعهم على الأقسام الطبية حسب التخصص الطبى وتوفير الرعاية الصحية لهم.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة الاستقبال من خلال هذا الرابط:

إدارة الاستقبال

 

شئون المرضى:

يمكنك إدارة كافة شئون المرضى بداية من دخولهم المركز الطبى الى نهاية علاجهم وتشمل الفواتير والعلاج والحجوزات والتحاليل والأشعة وإعادة الكشف وكافة المصروفات الخاصة بهم.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة شئون المرضى من خلال هذا الرابط:

إدارة شئون المرضى

 

شركات التأمين:

يمكنك اضافة الشركات الخاصة المتعاقدة مع المركز الطبى أو المستشفى وإضافة نسبة الخصومات على كل خدمة او كشف او إجمالى المدفوعات حسب شرائح الموظفين.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن شركات التأمين من خلال هذا الرابط:

إدارة شركات التأمين

 

إدارة شئون الموظفين:

تساعدك على إدارة الموظفين وتسجيل الخصومات والمكافآت والرواتب والبدلات وتسجيل التأمينات واضافة مرفقات الموظف.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة شئون الموظفين من خلال هذا الرابط:

إدارة شئون الموظفين

 

إدارة الحسابات:

من خلالها يمكنك ادارة حسابات المستشفى أو المركز الطبى مثل تسجيل المصروفات والإيرادت والإهلاكات والمبيعات والمشتريات بالاضافة يمكنك عمل شجرة الحسابات وإضافة الخزن والبنوك ومراكز التكلفة وأذون القبض والصرف بالإضافة الى تقارير الحركات وميزان المراجعة والإيصالات.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة الحسابات من خلال هذا الرابط:

إدارة الحسابات

 

إدارة التقارير:

يمكنك معرفة تقارير الحجوزات وتقرير الخدمات للمريض وملف المريض وتقارير إيرادات حسب الطبيب وتقرير ملخص الفواتير وبيانات المرضى للشركات وتقارير التحاليل والمرضى.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة التقارير من خلال هذا الرابط:

إدارة التقارير

 

إدارة المخازن:

يساعدك على اضافة المخازن والانواع والشركات والاصناف وعمل فواتير البيع والشراء بالاضافة الى جرد المخزن وتسوية الكميات والهالك.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن إدارة المخازن من خلال هذا الرابط:

إدارة المخازن

 

المنطقة الادارية:

يمكنك ضبط الاعدادات الاساسية للبرنامج مثل صلاحيات المستخدمين حسب الوظيفة واضافة انواع الخدمات والكشوفات وانواع العيادات واضافة بيانات الاطباء.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن المنطقة الإدارية من خلال هذا الرابط:

المنطقة الإدارية

 

خاتمة

تطور استخدام الأدوات التكنولوجية والرقمية في عالمنا الحالي ليشمل جميع الخدمات الصحية والتعليمية والصناعية والتجارية، إنه الوقت المناسب لاستغلال هذا التوجه في الظهور والمنافسة مع منظمات الرعاية الصحية الأخرى.

سيساعدك برنامج إدارة المستشفيات  Medi Master على الإرتقاء بمستوى الخدمة التي تقدمها في مؤسستك الطبية والبقاء في طليعة المنافسة.

انقر على الرابط التالي لمعرفة المزيد حول برنامج إدارة المستشفيات Medi Master وكيف يساعدك على تطوير مؤسستك الطبية وجعلها منظومة طبية رقمية متكاملة!

برنامج إدارة المستشفيات Medi Master

الدليل الشامل لإدارة مركزك الطبي بنجاح في 2023
سهلت برامج إدارة المستشفيات التفاعل بين المريض، الطبيب المعالج، والمستشفى، كما ساعدت على إمكانية الدمج بين الصحة والتكنولوجيا بشكل سلس ومرن
الدليل الشامل لإدارة مركزك الطبي بنجاح في 2023
pioneers solutions
الدليل الشامل لإدارة مركزك الطبي بنجاح في 2023 2023-01-22
شارك معنا برايك وتعليقك على مقالاتنا وخدمتنا

أرسل تعليقك

الزوار شاهدوا أيضاً

مقالات ذات صلة بهذه المقالة